زب حبيبي ارته بشدة هذا اليوم لم اعد اسيطر على نفسي و اردت ان أقوم معه باجن نيك فقررت اغراء ه و في هذا اليوم كنت انا و حبيبي في المنزل عمري 20 سنة و حبيبي 26 سنة كنا جد ممحونين انا بيضاء بجسم رشيق و حبيبي الوسيم دخلنا الى غرفة نومنا كنت البس ملابس قصيرة و ضيقة و أقوم بتحريك و اخراج مؤخرتي امامه كانني اجمع ملابسي و احس به ينظر الى مؤخرتي اغريته بقوة لم يعد يستحمل قلت له هل تنظر الى مؤخرتي ااه قلت لها تعال ااه كم احب جسمه الوسيم الذي يغريني به بسهولة .. جاء و بدا يلمس لي ملابسي من فوق الملابس و يدعكها تم نمت فوق السرير على ظهري مم جاء فوقي و بدا يقبلني من شفتاي و يحرك لسانه بلساني و يديه الكبيرة على يدي الناعمة ااااه احسست بنشوة لا توصف مم بعدها نزل الى صدري و بدا يدعكه بيديه من فوق الملابس تم نزل الى كسي اااه فتح لي رجلي قام بتقبيلي من كل مكان من كسي اااه احس بلسانه المملوء بلعابه و الدافئ ااه كسي الممحون اصبح على وجهه امسك اصابعه و بدا يمررهما ببطئ من بظري الى طيزي اااه اااااااه ناار لا توصف احسست بدفئ عارم واااو تم نزل و اخرج لسانه و بدا يلحسه لي من تحت الى فوق و يحرك لسانه بسرعة على بظري تم مص كسي و شفتاي كسي ااااه بدات اغنج من اللذة و هو لا يتوقف عن مص كسي و هذا ما ااااه اااه اتلذذ من النشوة على الاخرالان اردت تمتيعه أيضا اخرجت زبه الكبير و بدات ادعكه من الاسفل الى الاعلى و بسرعة لا توصف اه اخرجت لساني و ممرته على زبه بكل لذة تم ادخلته كاملا الى فمي و نزلت الى البيضات و بدات ارضعهم و امصمصهم ممم تم امسك زبه و نيمني على السرير و بدا بتنيكي بكل قوة حتى اصبحت ارتعش من النشوة ااه بقينا هكذا الى ان قدف الحليب في كسي .

Les commentaires ne sont pas autorisés.